وفد الكتلة الوطنية في باريس سنة 1936.

المشاهدات: 5710


من اليمين: وزير المال ادمون حمصي، جميل مردم بك، رئيس الكتلة هاشم الأتاسي، فارس الخوري، وزير المعارف الأمير مصطفى الشهابي، المستشار العسكري للوفد السوري أحمد اللحام. ويقف خلفهم المستشارين القانونيين نعيم أنطاكي وادمون رباط.