زعماء الكتلة الوطنية في منزل الوزير العراقي صبحي الدفتردار في بغداد عام 1940

المشاهدات: 9187


كان رجال الكتلة قد لجؤواإلى العراق على أثر إتهامهم بمقتل خصمهم السياسي الدكتور عبد الرحمن الشهبندر. الرابع من اليمين هو الرئيس لطفي الحفار إلى جانب الرئيس سعد الله الجابري و رئيس الوزارة العراقي نوري السعيد. الثاني من اليسار هو الرئيس جميل مردم بك