ابراهيم الشلاح حارس البرلمان والذي نجى من مجزرة 29 آيار 1945

المشاهدات: 4703


مصدر الصورة: Syrianhistory.com Archive

كان ابراهيم الشلاح (الذي يظهر بلباسه الرسمي داخل المجلس مع وفد من الكشاف السوري) حارساً على أبواب المجلس يوم القصف الفرنسي في 29 آيار 1945. الفرنسيون أمروا بإنزال العلم السوري ورفع العلم الفرنسي بدلاً عنى فرفض الحراس السوريون مما ادى الى اشتباك ومقتل حامية المجلس بأكملها. الشلاح لعب دور الميت ليعيش بعدها ويروي القصة لأجيال وأجيال. توفي بعد 57 سنة من تلك المجزرة عام 2002.