الرئيس حافظ الأسد في زيارة الى جامعة دمشق عام 1971

المشاهدات: 7369


الشابة الواقفة الى جانبه هي الطالبة بثينة شعبان التي أصبحت مترجمته الخاصة بعد 20 سنة، عام 1991